وصول 47 طفلا من مخيمات لاجئين في اليونان إلى ألمانيا


18 أبريل, 2020

وصلت طائرة على متنها 47 لاجئاً قاصراً كانوا يقيمون في مخيمات لجوء بجزر يونانية إلى مطار مدينة هانوفر الألمانية اليوم.

 

ومن المقرر أن يخضع اللاجئون للحجر الصحي لمدة أسبوعين في مدينة أوسنابروك الألمانية قبل أن يتم توزيعهم على الولايات الألمانية.

 

وقال وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر: أنا سعيد بأننا تمكنا اليوم من استقبال أول دفعة من الأطفال الذين ليس لديهم مرافق - رغم الأعباء الكبيرة التي تسببها أزمة كورونا .

وقال وزير الداخلية الألماني، إن عملية الإجلاء كانت نتيجة شهور من التحضير والمحادثات المكثفة مع شركائنا الأوروبيين، وعبر عن أمله في أن تبدأ دول أخرى استقبال الأطفال اللاجئين قريبا.

 

وكان هؤلاء القصر يقيمون في مخيمات لجوء في جزر ليسبوس وساموس وخيوس اليونانية، وينحدرون من أفغانستان وسوريا وأريتريا.

 

ومن جهة أخرى، رحبت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الهجرة، يلفا جوهانسون، بمقترح ألمانيا ودول أخرى في الاتحاد لإصلاح سياسة اللجوء في الاتحاد.

 

وقالت جوهانسون في تصريحات لصحف مجموعة فونكه الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت: أرحب بالمبادرة.

 

وذكرت جوهانسون أنها ستطرح مقترحها بشأن إصلاح سياسة اللجوء في الاتحاد قريبا، موضحة أنها أوشكت على إتمام صياغة المقترح، إلا أنها لم تعلن موعدا محددا لذلك، ومن المنتظر طرح المقترح خلال هذا الأسبوع.

 

وكانت ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا ناشدت المفوضية الأوروبية تطوير آلية ملزمة لتوزيع عادل لطالبي اللجوء في أوروبا – خاصة عندما تكون إحدى دول الاتحاد تحت ضغط كبير بسبب الهجرة الوافدة إليها.

 

وكتب وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر ونظراؤه في فرنسا وإيطاليا وإسبانيا في بيان أنه يتعين تأسيس أشكال أخرى من التضامن، مثل تقديم الدعم المالي في توفير الإمدادات لطالبي اللجوء.

 

وقالت جوهانسون إنها ستحاول إجراء مناقشات مع كافة دول الاتحاد وإشراك الحكومات والبرلمان الأوروبي والمنظمات غير الحكومية في ذلك الموضوع، الذي وصفته بأنه حساس للغاية.

 

وقالت جوهانسون في إشارة إلى الوضع الصعب في مخيمات اللجوء اليونانية: من المهم طرح مقترح عن إصلاح سياسة الهجرة واللجوء في الاتحاد الأوروبي قريبا.

 

ا.ش.ا

وكالة الانباء السعودية